منتديات الطريقة العلية القادرية الرفاعية المحمدية الاسلامية

منتدى اسلامي الخاص بالتصوف الاسلامي في الطرق الصوفية الرفاعية و القادرية و نقشبدية واليدوية والدسوفية


رسول الله يجلس على عرش الرحمن

شاطر

Admin
Admin

عدد المساهمات : 193
تاريخ التسجيل : 21/06/2009

رسول الله يجلس على عرش الرحمن

مُساهمة من طرف Admin في السبت يونيو 25, 2011 10:34 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



صدمت بفتوى من فتاوي احمد بن تيمية الحراني اذا ادعى ان المقام المحمود عند الله هو الجلوس النبي محمد عليه الصلاة و السلام على العرش الرحمن و من صدمتي صدقوني انا ارجف خوفا وانا انقل هذه الكلمات.

هل يعقل ان يجلس رسول الله على عرش الرحمن و ماذا تعني هذا الجلوس هل نتخذ عبدالله و رسوله ندا لله

اليس في هذا تذكير بقول النصارى في المجي الثاني للمسيح اذا يقولون ان الابن يجلس على يمن الله ؟؟؟!!

اترككم معى الفتوى و انتضر ردكم لمن تجراء ان يكتب ردا .

وقال ابن تيمية رحمه الله في الفتاوى(4/373):
فحقيقة ما أعده الله لأوليائه غيب عن الملائكة، وقد غيب عنهم أولاً حال آدم في النشأة الأولى وغيرها .
وفضل عباد الله الصالحين يبين فضل الواحد من نوعهم ، فالواحد من نوعهم إذا ثبت فضلهم على جميع الأعيان والأشخاص ، ثبت فضل نوعهم على جميع الأنواع ؛ إذ من الممتنع ارتفاع شخص من أشخاص النوع المفضول إلى أن يفوق جميع الأشخاص والأنواع الفاضلة ، فإن هذا تبديل الحقائق وقلب الأعيان عن صفاتها النفسية ، لكن ربما فاق بعض أشخاص النوع الفاضل مع امتياز ذلك عليه بفضل نوعه وحقيقته ، كما أن في بعض الخيل ما هو خير من بعض الخيل، ولا يكون خيرا من جميع الخيل.
إذا تبين هذا ، فقد حدَّثَ العلماء المرضيون وأولياؤه المقبولون : أن محمداً رسول الله يجلسه ربه على العرش معه

روى ذلك محمد بن فضيل ، عن ليث، عن مجاهد فى تفسير : ( عسى أن يبعثَك ربك مقاما محمودا ) (الإسراء:79) وذكر ذلك من وجوه أخرى مرفوعة وغير مرفوعة

-------------------





و قول ابن قيم

وقال ابن القيم رحمه الله: ((فائدة)) :
قال القاضي صنف المروزي كتابا في فضيلة النبي صلى الله عليه وسلم، وذكر فيه اقعاده على العرش قال القاضي: وهو قول أَبي داود، وأحمد بن أصرم، ويحي بن أبي طالب، وأبي بكر بن حماد، وأبي جعفر الدمشقي، وعياش الدوري، واسحق بن راهويه، وعبدالوهاب الوراق، وإبراهيم الأصبهاني، وإبراهيم الحربي، وهرون بن معروف. ومحمد بن إسماعيل السلمي، ومحمد بن مصعب العايد، وأبي بكر ابن صدقة، ومحمد بن بشر بن شريك، وأبي قلابة، وعلي بن سهل، وأبي عبدالله بن عبدالنور وأبي عبيد، والحسن بن فضل، وهرون بن العباس الهاشمي، واسماعيل ابن ابراهيم الهاشمي، ومحمد بن عمران الفارسي الزاهد، ومحمد بن يونس البصري، وعبدالله بن الامام أحمد، والمروزي، وبشر الحافى، انتهى. (قلت): وهو قول ابن جرير الطبري، وامام هؤلاء كلهم مجاهد امام التفسير، وهو قول أبي الحسن الدارقطني ومن شعره فيه:
حديث الشاعة عن أحمد * الى أحمد المصطفى مسنده
وجاء حديث باقعادة * على العرش أيضًا فلا نجحده
أمروا الحديث على وجهه * ولا تدخلوا فيه ما يفسده
ولا تنكروا أَنه قاعد * ولا تنكروا أنه يقعده
فتاوى الشيخ محمد بن ابراهيم –رحمه الله- والحاشية لتلميذه جامع الفتاوى الشيخ محمد بن قاسم- رحمه الله-

-----------------------------------------------------------------------------------

[center]

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 10:07 am