منتديات الطريقة العلية القادرية الرفاعية المحمدية الاسلامية

منتدى اسلامي الخاص بالتصوف الاسلامي في الطرق الصوفية الرفاعية و القادرية و نقشبدية واليدوية والدسوفية


منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

شاطر

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الخميس فبراير 28, 2013 7:32 am

الإمام الأكبر لأئمة السجون البريطانية: مهمتكم هداية البشرية إلى طريق الرشد
استقبل فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وفدًا من أئمة ووعاظ السجون ببريطانيا برئاسة الشيخ/ احتشام علي، والمبعوثين إلى الرابطة العالمية لخرِّيجي الأزهر؛ لدراسة كيفيَّة تغيير الفكر الإجرامي والعدائي لدى المسجونين، وذلك لمدة أسبوعين برابطة خريجي الأزهر.
وقد رحَّب فضيلة الإمام الأكبر بالوفد، وذكَّرهم بعبء المسئولية الكبيرة الملقاة على عاتقهم أمام الله، وأمام الناس والتاريخ؛ قائلًا لهم: "أنتم تملكون هداية الناس في الغرب، وتملكون تشكيل رؤيتهم عن الإسلام سلبًا أو إيجابًا".
وأشار فضيلته إلى أنَّ تخصُّصهم الوظيفي في وعظ المسجونين يُضاعف من مسئوليَّتهم؛ حيث يقع عليهم أيضًاـ عبء الوصول بالمسجونين إلى تغيير أفكارهم نحو ما ارتكبوا من جرائم ليتجنَّبوها في المستقبل.
وأكَّد فضيلة الإمام الأكبر أنَّ الواعظ عليه مسئولية مزدوجة؛ فهو يُبلِّغ كلمة الله للناس، وعليه أيضًا تبليغ الدعوة بالصورة التي أمر الله - عز وجل - بها في قوله: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ} [النحل: 125].
كما حثَّهم على الوسطية والاعتدال واليسر؛ انطلاقًا من قول النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((إنَّ الدين يُسرٌ))، وقوله: ((مَن شدَّد شدَّد الله عليه))، وبقول العلماء السابقين: "التشدُّد يُحسِنُه كلُّ أحد، أمَّا الفقه فهو الرخصة من العالم".
ومن جهتهم أكَّد أعضاء الوفد شُكرهم وامتنانهم على حفاوة الاستقبال برحاب الأزهر الشريف، وطالب بعضهم بضرورة قيام الأزهر بترجمة الكتب التي تُعبِّر عن وسطيَّة الإسلام إلى اللغات الأجنبية؛ لتُواجه الترجمات الموجودة لدى الغرب التي قام بها المتشدِّدون.
وقد أوصى فضيلة الإمام الأكبر وفد الأئمة بضرورة تقديم الإسلام بيُسره وسَماحته ووسطيَّته إلى الناس في الغرب، وألا يحملوا إليهم المشكلات الجدَلية الدائرة الآن في الإعلام، كما أوصاهم فضيلته باتخاذ الزيِّ الأزهري المُوحَّد تمييزًا لهم كعلماء.
واختتم فضيلته اللقاء بتوزيع شهادات التخرُّج عليهم، متمنيًا لهم التوفيق.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الخميس فبراير 28, 2013 7:35 am

الطيب يوصى قنصل مصر الجديد بنيويورك بالاهتمام بمشاكل أبناءنا بالخارج
أوصى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر بضرورة الاهتمام بمشاكل المصريين في الخارج، والعمل على حل هذه المشاكل بجد ومثابرة.
جاء ذلك خلال لقاء فضيلة الإمام بالسفير أحمد فاروق، قنصل مصر العام الجديد في مدينة نيويورك، حيث يتسلم فاروق مهام عمله بنيويورك بدءًا من الغد.
وقد دار اللقاء حول شئون المسلمين في الخارج، وأهمية دور الأزهر في إظهار الصورة المشرقة للإسلام لدى الغرب، وبخاصة في هذه المرحلة التي يتعرض فيها الإسلام والمسلمون لحملات من التشويه الممنهج.
وفي السياق نفسه تناول فضيلته دور الأزهر الشريف في دعم المصريين في الخارج ، والتواصل مع المراكز الإسلامية للعمل على نشر روح الإسلام الوسطي .
ومن جانبه أشاد السفير بالدور الفعال الذي يقوم به الأزهر وإمامه الأكبر على كافة المستويات الداخلية والعربية والدولية، مضيفًًا أنه بمجرد تسلمه عمله سيبحث الواقع هناك ،للتواصل مع مؤسسة الأزهر الشريف في تعزيز أواصر التعاون بين الجهات العلمية والثقافية والدينية في أمريكا، بما يخدم مصلحة الجميع، خاصة مصالح الجاليات العربية والإسلامية في الولايات المتحدة الأمريكية.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الخميس فبراير 28, 2013 7:38 am

[center]الإمام الأكبر يناشد مختطفي الرهينة الفلسطيني جنوب الفلبين إطلاق سراحه
استنكر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر اختطاف الفلسطيني بكر عطيانى، في جزيرة "سولو" جنوب الفلبين، وناشد فضيلته في بيان صدر اليوم الاربعاء 27 فبراير المختطفين أن يرجعوا إلى الحق وإلى تعاليم الدين الحنيف والقيم الإنسانية التي تعلى من كرامة الإنسان، وتؤكد على حرمة الخطف والترويع.
وطالب الطيب ـ في البيان الذي اصدره المركز الإعلامي ظهر اليوم ـ المختطفين سرعة إطلاق سراح الرهينة الفلسطيني وعودته آمنًا مطمئنًّا، حرصًا على الحياة التي يمنحها الله تعالى، وتحميها المجتمعات حين تمنح تأشيرة الدخول إلى أراضيها.
وأكد فضيلة الإمام أن هذا الفعل المشين من الخطف والترويع والمقامرة بحياة الإفراد في مقابل مال زهيد، يتنافى مع أصول الإسلام، كما يتنافى مع الحريات التي أقرتها المواثيق والأعراف الدولية.
وتابع البيان قائلا: الأزهر الشريف إذ يستنكر مثل هذه الأفعال فإنه يؤكد حرمة ترويع المسلم وغير المسلم استجابة لقول نبي الإنسانية محمد صلى الله عليه وسلم ( لا تروعوا المسلم فإن روعة المسلم ظلم عظيم)، ولقوله: ( من نظر إلى أخيه نظرة يخيفه بها أخافه الله يوم القيامة ).[/
center]

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:14 pm

الإمام الأكبر للسفير الإيطالي الجديد: المصريون قادرون على اجتياز اختبار الحرية والديمقراطية
أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب للسفير الإيطالي بالقاهرة موريتسيو مسّاري، والذي تسلم مهام منصبه منذ ثلاثة أسابيع بالقاهرة على عمق العلاقات بين الأزهر ودولة إيطاليا، مشيدًا بدور السفير السابق في دعم هذه العلاقات، وبخاصة الجهود التي أثمرت مشروع إنشاء المعهد الفني الصناعي بالأزهر الشريف، والذي يعدّ تحولًا تاريخيًا للعلاقات بين الأزهر وإيطاليا، وتمنى فضيلة الإمام أن يكون دور السفير الجديد مكملًا لدور سلفه في هذا الإطار.
وقال فضيلة الإمام إنه يتمنى من الحكومة الايطالية إقامة مركز لتعليم اللغة الايطالية بجامعة الأزهر الشريف، علي غرار المركز الثقافي البريطاني، والمركز الثقافي الفرنسي؛ تدعيما لجسور التعاون بين الحضارتين العربية الإسلامية والحضارة الرومانية الايطالية.
كما ذكر فضيلته أن السفير الايطالي السابق كان قد وعد بالمشاركة في مشروع طبي بالجامعة، وجعل من كلية الطب بالأزهر نموذجا للتضامن العلمي، حيث يمكن البدء بكلية طب أسنان جامعة الأزهر فرع أسيوط لتكون الثمرة الأولى لهذا التعاون.
ومن جانبه قال السفير إن الشعب الايطالي يكن للأزهر ولإمامه الأكبر كل الاحترام والتقدير؛ حيث يتميز طوال تاريخه وعهوده بنشر الفكر الإسلامي، مما بوأه مكانه فريدة بين مختلف المؤسسات العلمية على مستوى العالم، باعتباره المرجعية الأولى للمسلمين، ومنبرا للوحدة الوطنية التي تجلت أسمى معانيها بعد الثورة المصرية ، وإصداره العديد من الوثائق التاريخية المهمة .
وردا على استفسار السفير الايطالي عن الأوضاع الحالية في مصر، أشار فضيلة الإمام الأكبر إلى أن أمله في الله كبير في أنّ عراقة الشعب المصري بثقافته وتدينه وتاريخه في تخطي الأزمات قادر على اجتياز اختبار الحرية والديمقراطية محققا لأماله وطموحاته في العيش الكريم .

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:15 pm

الإمام الأكبر يستعرض أوضاع اللاجئين السوريين مع ممثل مفوضية اللاجئين

أكَّد فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أنَّ المهمَّة التي تضطلعُ بها مصر ومفوضية اللاجئين ثقيلة جدًّا، لا سيَّما مع تجاوز أعداد اللاجئين السوريين حدودَ المائة ألف لاجئ، ووجَّه فضيلته إلى بذل أقصى جهد في استيعاب احتياجات اللاجئين المعيشية، وكذلك توعيتهم ضد الاستغلال عن طريق عقد ندوات أسبوعية.
جاء ذلك خلال استقبال فضيلته للسيد محمد الدايري، الممثل الإقليمي لمفوضية الأمم المتحدة العُليا لشئون اللاجئين في مصر.
ومن جهته أشاد الدايري بالدور الذي يقوم به الأزهر على الساحتين المحلية والدولية، وعرض مُلخَّصًا لتقرير حول جهود المفوضية في مصر في حصر وتسجيل اللاجئين السوريين والقيام على شئونهم، حيث يتكفَّلون ماليًّا للفرد الأعزب بمبلغ 300 جنيه شهريًّا، و1200 جنيه للأسرة، طالبًا تعاون الأزهر مع المفوضية في توجيههم إلى أماكن وجود اللاجئين بمحافظات مصر التي يعلمُها الأزهر، وكذلك المساعدة في إدانة كافَّة صور الإهانة للاجئين التي يُمارسها البعض مستغلِّين ظروف احتياجهم.
وأكَّد الدايري أنَّ وضع اللاجئين السوريين في مصر أفضل بكثيرٍ من وضعهم في بعض الدول؛ حيث يتمُّ تكثيف التعاون مع الحكومة ومؤسَّسات المجتمع المدني وبعض المنظمات الإغاثية في دعم اللاجئين والقيام على شئونهم.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:19 pm

خلال لقائه وفدا عراقيا.. شيخ الأزهر يحذر من التهميش والإقصاء لأي فصيل سياسي
أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على أهمية إرساء قواعد العدل لكافة فئات وأطياف الشعب العراقي الواحد، محذرًا من الإقصاء والتهميش لأي مكونٍ من مكونات هذا الشعب العريق.
جاء ذلك خلال لقاء فضيلة الإمام صباح اليوم الأحد 20 ربيع الثاني 1434ه، الموافق 3 مارس 2013، بوفد عراقي برئاسة الدكتور أحمد عبد الملك السعدي، ممثلاً عن الدكتور عبد الملك السعدي، أحد أهم المراجع السنية في العراق، ولبى فضيلته رغبة الوفد زيادة عدد المنح الدراسية للطلبة العراقيين للدراسة بالأزهر الشريف في مراحله المختلفة.
وفي السياق نفسه، أعرب الدكتور أحمد عبد الملك السعدي، عن تقديره لدور الأزهر الشريف وإمامه الأكبر في جمع مختلف الأطياف والتيارات الفكرية والمذهبية على كلمة سواء، مما يؤكد ريادة الأزهر الشريف على المستوى المحلي والعربي والإسلامي والدولي، وشكر الوفد فضيلة الإمام الأكبر على حسن الاستقبال والضيافة، وهذا ليس بغريبٍ على مصر العروبة والإسلام، وعمقها التاريخي خير شاهدٍ على ذلك.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:21 pm

بيت العائلة المصري يوجه الشكر لكل من تعاونوا معه في أحداث كوم أمبو
وجَّه بيت العائلة المصري تحيَّة شكر وعرفان لكلِّ مَن تعاونوا معه أمس السبت في حلِّ مشكلة أحداث كوم أمبو، وخصَّ الدكتور محمود عزب، مستشار فضيلة الإمام الأكبر لشئون الحوار، بالشُّكر جرجس صالح إبراهيم، عضو بيت العائلة.
وكانت جهود وفد بيت العائلة قد أسفَرت عن الكشْف عن معلومات تُفيد بوجود الفتاة في محافظة جنوب سيناء في مدينة شرم الشيخ، بناءً على معلومات من محافظ جنوب سيناء ومدير الأمن هناك، واللذين تعهَّدَا بإعادتها إلى القاهرة في الليلة ذاتها.
وقد شارك في الوفد عددٌ كبير من أهالي المنطقة، يرأَسُهم محافظ أسوان، ومساعده، ومدير المنطقة الأزهرية، ومدير عام الدعوة بأسوان، والدكتور مجدي حجازي، وكيل وزارة الصحة، والقمص تاوضروس نخلة، بكنيسة أسوان، والقمص أرسانيوس، راعي كنيسة كوم أمبو التي شهدت أحداث التوتر.
وأشاد بيت العائلة بالجهود المشكورة التي بذلها الشيخ إدريس السيد مصطفى الإدريس، رئيس رابطة الأشراف بكوم أمبو، والذي يتمتَّع باحترام الجميع، وقد حضَر جلسات الحوار والتفاهُم والد الفتاة وأخوها.
وأكَّد الجميع على عدم وجود أيَّة علاقة بين حادث الاختفاء وكنيسة كوم أمبو، فيما اتَّفق وفد بيت العائلة مع الأئمَّة والقساوسة والمسئولين بأسوان على البدء بالإعداد لإنشاء فرعٍ لبيت العائلة هناك.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:24 pm

الإمام الأكبر يُقر الحد الأقصى للأجور بالأزهر الشريف
إرساءً لقواعد تحقيق العدالة في التعامل مع الحد الأقصى للأجور ، أصدر فضيلة الإمام الأكبر د أحمد الطيب شيخ الأزهر ، قراره الذي يتضمن تدرج الوصول إلى الحد الأقصى المقرر قانوناً بواقع 35 ضعفًا من الحد الأدنى لمجموع أقلّ دخل ممن يشغل وظيفة من الدرجة الثالثة التخصصيّة.
على أن يتمّ هذا التدرج بنسب تتوافق مع الدرجات الوظيفية، بدءًا من الدرجة السادسة ، وحتى شاغلي الإدارة العليا والمناصب العامّة ، وبما يضمن ارتباط الوصول إلى هذا الحدّ تحقيق نتائج ملموسة لصالح العمل ، ووجود اتصال مباشر بين الأعمال التي يقوم بها العاملون ، وبين الانتفاع من الحدود المشار إليها بهذا القرار، كما يضمن هذا القرار الحفاظ على الكفاءات والخبرات النادرة في العمل.
والأزهر الشريف بذلك يكون قد ضرب أروع الأمثلة في تحقيق التوازن بين الدخول المختلفة لشاغلي الوظائف به ومن أوائل المؤسسات التي طبقت قانون الحد الأقصى للأجور في مصر بشكل عادل

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:27 pm

الإمام الأكبر لوفد النوبة: النوبيون رمز للأمانة والكفاح والوطنية
أشاد فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بوطنية وانتماء أهالي النوبة كطيفٍ أصيل من أطياف الشعب المصري، نافيًا أنْ يكون هناك أي تمييز مُمنهَج يُمارَس تجاه النوبيين؛ إذ الأمر لا يعدو أنْ يكون ظواهر سلبية من بعض الأفراد، فالمصريون يُبادلون النوبيين كلَّ مشاعر الحب والاعتزاز، ويرَوْنهم رمزًا للأمانة والكفاح والوطنية.
وأشار فضيلته إلى أنَّ شيخه الإمام القرني صاحب البشرة شديدة السمرة كان كثير العلم، ومن أكثر الناس تأثيرًا فيه، مُؤكِّدًا رفضه لوضع أيِّ حقوق لفئةٍ ما في صورة قانون؛ لأنَّ ذلك بمثابة تكريس للتفرقة والتمييز بين عناصر النسيج المصري الواحد.
كان الإمام الأكبر قد التقى بمقرِّ المشيخة وفدًا يمثِّل مجلس إدارة نادي النوبة العام، وبعض أعضاء الجمعية المصرية النوبية للمحامين، ورؤساء الملتقيات النوبية، وممثلين عن السيدات والشباب.
وفي كلمته رفض السفير عبد الرحمن موسى، مستشار الإمام الأكبر، دعاوى التمييز وكذلك دعاوى التقسيم، قائلًا: "كلُّنا أبناء وطن واحد، وميزة هذا الوطن ومصدر قوَّته هو الاختلاف؛ بمعنى: التنوُّع في أشياء كثيرة؛ كاللون والثقافة والمفاهيم، وهذا الاختلاف المحمود هو رحمةٌ من الله، وإثراءٌ حضاري للمجتمع، فسقطات بعض الأفراد هنا أو هناك ينبغي ألا تكون ذات أثرٍ في علاقاتنا، وينبغي تجاوزها وعدم التعامُل معها بحساسية، فالخطأ ليس له انتماء؛ فكله مجرَّمٌ ومُدَانٌ أيًّا كان فاعله".
من جانبه أكَّد الشيخ جعفر عبد الله، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، أنَّه قد تمَّ التحقيق مع المعلمة المتَّهمة بتوجيه الإهانة للطالبتين النوبيتين، كذلك مع عميدة المعهد، مُؤكِّدًا أنَّه خطأ فرديٌّ ليس تعصُّبًا أو تمييزًا ضد النوبيين، إلا أنَّ وسائل الإعلام تلقَّفته بالتضخيم والتهويل.
وقد عبَّر الوفد عن امتنانهم بمقابلة الإمام الأكبر، مُوجِّهين الدعوة إليه لزيارة أرض النوبة؛ ليُعطي زخمًا لقضيَّتهم ومطالبهم، وليكسر حاجز التهميش الذي يشعرون بوجوده، وليغلق باب فتنة وانقسام يحاول بعض المتآمرين جرَّ النوبيين إلى فتحه، قائلين للإمام: "شرف لنا أنْ تتحدَّثوا بمطالبنا ومشاكلنا، ونُفوِّضكم في الحديث باسمنا مطالبين بحلِّ مشاكلنا".
وقد تناول اللقاء مناقشة العديد من الملفات الخاصة بالشأن النوبي، والتي ذكرها المستشار محمد صالح عدلان، رئيس مجلس إدارة نادي النوبة العام، وتمثَّلت مطالب النوبيين في العودة إلى 44 قرية نوبية على ضفاف بحيرة ناصر، والتي كانت مساكنهم الأصلية التي تمَّ ترحيلهم منها قسرًا عام 1964م، وأيضًا وقف كلِّ السلوكيات التمييزية التي يتعرَّض لها النوبيون، والتي كان آخِرها منذ أيام حيث أهانت إحدى المعلمات بمعهد القدس الأزهري بالجيزة الطالبتين النوبيتين بالصف الأول الإعدادي: بسملة وجهاد، واصفة لهما بالسودانيين، بسبب سمار بشرتهم.
وتابع صالح قائلًا: "لقد جئنا إلى رحاب الأزهر وكلُّنا يقين بأنَّ شيخ الأزهر هو الممثِّل الشرعي للنوبيين بالقاهرة"، واستأذن في تلاوة نص البيان الذي قاموا بإعداده لهذا الشأن، وكان ممَّا جاء فيه: "نحن نتشرف اليوم بلقاء فضيلة الإمام الأكبر، شيخ المسلمين في الأرض، نقف خلفَه سائلين المولى - عزَّ وجلَّ - ومطالبين فضيلته بالدفاع دومًا عن حقوقنا المهدورة أرضًا ونخيلًا وسكنة للنيل، وإعلامًا يحضننا ويحتوينا، وعلمًا وعلومًا تدرس عطاء النوبة الحضاري والتاريخي، ولا نملك أعزَّ أو أصدق من فضيلة الإمام الأكبر للتعبير عن مطالبنا المشروعة شرعًا وقانونًا".
وفي حديثه أكد الدكتور محمد بحر، رئيس إحدى الجمعيات النوبية، والأستاذ بكلية الهندسة جامعة الأزهر، على عدم تعرُّضه للاضطهاد على مدار عمره، وُصولًا إلى شَغل أعلى المراتب العلمية، إلا إنَّه في خلال العقود الثلاثة الأخيرة لاحَظ تجاهلًا للنوبيين ومشكلاتهم، مطالبًا الأزهر وشيخه ككبير للعائلة المصرية بالوقوف بجانبهم ومُساندة حقوقهم.
وعبَّر خالد الباقر، أحد شباب الثورة النوبيين، عن مطالبه للشباب والمتمثِّلة في الشعارات الشهيرة للثورة المصرية: العيش والحرية والعدالة الاجتماعية، كما طالب الأزهر بإحداث حالة حوار بين كافَّة فئات وأطياف المجتمع المصري، قائلًا: "لا نرضى عن الأزهر بديلًا كراعٍ للحوار الوطني بين كلِّ فئات الشعب المصري".
وسلَّم المحامي عصام صالح، عضو الجمعية المصرية النوبية للمحامين، ملفًّا بمشكلات النوبيين، مُطالبًا بالتحقيق العادل مع المعلمة ومديرة المعهد لإهانة الطالبات، كما عرض مشكلة ازدواج المناهج الدراسية بالأزهر، وما ينتج عن ذلك من عبءٍ على الطلاب.
واستمع فضيلة الإمام الأكبر إلى رواية الطالبتين بسملة وجهاد لواقعة إهانتهما على يد المعلمة سعاد عبد الحميد، وذكرتا وصف المعلمة لهما بأوصافٍ لا تليق، وقامت بطردهما من الحصَّة لاعتراضهما على تلك الإهانة، واتَّهمتا مديرة المعهد بالتقاعُس عن اتخاذ أيِّ إجراء تجاه ما وُجِّهَ إليهما.
وعلى إثر سماع فضيلة الإمام لذلك استدعى على الفور الشئون القانونية بالمشيخة، وكلَّفهم بفتح تحقيق عادل وفوري مع المعنيين بتلك الحادثة، وإلغاء كافَّة التحقيقات التي تمَّت من جهة قطاع المعاهد الأزهرية، وإيقاف المعلمة حتى انتهاء التحقيق

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 04, 2013 7:29 pm

الأزهر يدين الصهاينة لتعديهم على المقدسات الإسلامية

يستنكر الأزهر الشريف بشدة قيام ضابط صهيوني بركل المصحف الشريف، والاعتداء على عدد من السيدات الفلسطينيات اللاتي كنّ يحفظن القرآن الكريم في باحات المسجد الأقصى المبارك بالقدس، في حلقة من مسلسل الانتهاكات الصارخة الغاشمة ضد القدس ومقدساتها وأهلها، والتي باتت "للأسف" يتجاهلها الرأي العام العالمي .
ويؤكد الأزهر الشريف أن هذا الفعل المشين يسيء لأكثر من مليار ونصف مسلم، ويصدم مشاعرهم في شتى بقاع الأرض، كما يتنافى مع الأعراف والتقاليد الدولية وثوابت الحضارة الإنسانية.
ويطالب الأزهر الشريف الأمّة العربيّة والإسلاميّة وكل أحرار العالم باتخاذ موقف حازم إزاء هذا الاعتداء الآثم على كتاب الله تعالى والإساءة المتعمّدة للمسلمات الفلسطينيات الحرائر ، كما يطالب الأزهر الشريف المؤسسات الدولية بتبني تشريع يجرّم الإساءة للأديان السماوية ومقدسات أهلها.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 18, 2013 8:23 am

الأزهر يشكر هولندا لرفع الأذان بمساجدها

وجَّه الأزهر الشريف وشيوخه الشُّكر لبلديَّة لاهاي بهولاندا على قرارها بالموافقة لمسلميها برفع الأذان في المساجد؛ أسوةً بأجراس الكنائس.
حيث يعكسُ هذا القرار الإيمان بحريَّة إقامة الشعائر التعبُّديَّة لمختلف أهل الأديان، وهذا يُشجِّع على التعايُش السِّلمي بين أصحاب الديانات والثقافات المختلفة، وفي الوقت ذاته هو مثال نأمل أنْ يُحتَذى به في كافَّة دول الاتحاد الأوروبي.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 18, 2013 8:27 am


تعاون مثمر بين جامعة الأزهر وجمهورية الصين

أكَّد الدكتور أسامة العبد، رئيس جامعة الأزهر، على عُمق العلاقات بين مصر الأزهر وجمهورية الصين الشعبية، مُشيدًا بالتعاون المثمر والبنَّاء الذي يصبُّ في مصلحة البلدين من خلال قسم اللغة الصينية بكلية اللغات والترجمة، والذي ينقسم إلى قسمين: الأدب، والدراسات الإسلامية باللغة الصينية.
وأوضح خِلال افتتاح معمل الصوتيات الذي قامت بإهدائه السفارة الصِّينيَّة إلى كليَّة اللغات والترجمة، وبحضور السفير الصيني بالقاهرة والمستشار الثقافي، أنَّ خرِّيجي اللغات والترجمة في جامعة الأزهر أصحاب رسالة عظيمة لكلِّ أرجاء الدُّنيا، مشيرًا إلى أنَّهم من خلال ما تعلَّموه كل في قسمه، سواء اللغة الصينية او الألمانية، أو الإسبانيَّة فهو معنيٌّ بالدرجة الأولى بتعريف الآخَر بالإسلام وسماحته، إضافة إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة عن الإسلام لدى الغرب، والتي تراكَمتْ نتيجة سُلوكيَّات سلبيَّة لبعض المنتسبين للإسلام، لافتًا إلى أنَّ الغرب في أمسِّ الحاجة لمعرفة سماحة الإسلام ووسطيَّته واعتداله.
كما أوضح أنَّ المناهج الدراسية في الأزهر الشريف تُؤكِّد وتُعمِّق لنشر السلام والمودَّة بين بني البشر جميعًا، كما تُؤكِّد أنَّه لا فرق بين إنسان وآخَر، مشيرًا إلى أنَّ الأخوَّة في الإنسانية هي القاسم المشترك بين أصحاب الديانات جميعًا، كما أنَّه لا فضلَ لعجميٍّ على عربيٍّ إلا بالتقوى والعمل الصالح.
وتمنَّى رئيس الجامعة مزيدًا من التعاون من أجل صالح الإنسانية، وأنْ يعمَّ الرخاء والأمن والأمان ربوع الأرض. وتابع: لجامعة الأزهر سُفَراء في شتَّى بقاع الأرض؛ سواء من المصريين أو من خرِّيجيه الوافدين، والذين يُقدَّر عددهم بالملايين، إضافة إلى أنَّه يوجد بالأزهر سُفَراء في العاصمة الصينية بكين ينشُرون تعاليم الإسلام الوسطي المعتدل البعيد كلَّ البُعد عن دعاوى التعصُّب والتطرُّف.
من جانبه أكَّد الدكتور سعيد عطية، عميد كلية اللغات والترجمة، أنَّ خرِّيجي الكلية يُعدُّوا نماذج مضيئة في شتَّى بلدان العالم، مشيرًا إلى أنَّ المستشار الثقافي في إسبانيا هو من أبناء الأزهر، إضافة إلى المستشار الثقافي في اليونان وتركيا وغيرها من عواصم العالم، كما أنَّ اغلب المراكز الاسلامية في أمريكا وأوروبا يقوم عليها أبناء كليَّة اللغات والترجمة من الدُّعاة المشهود لهم بالوسطيَّة والاعتدال.
وأوضح عطية أنَّ الكلية تضمُّ مختلف أقسام اللغات الحيَّة ما عدا اللغة اليابانية والكورية، مُشيرًا إلى أنَّه جارٍ الإعداد لفتح هذين القسمين؛ حتى تكتمل منظومة اللغات جميعها، ونستطيع نشر رسالة الإسلام في شتَّى ربوع الأرض، من خلال المنهج الأزهري القائم على الرأي والرأي الأخَر، إضافةً إلى احترام ثقافة الاختلاف.
وفي السياق نفسه وجَّه الدكتور عبدالعزيز حمدي، رئيس قسم اللغة الصينية، الشُّكر للسفير الصيني على الدعم الذي قدَّمَه إلى القسم، والذي تمثَّل في أكثر من 35 وحدة صوتيَّة بمعمل الصوتيات، إضافةً إلى مكتبة سمعيَّة تضمُّ تسجيلات اللغة الصينيَّة؛ لكي يستفيد منها الطلاب والباحثين، إضافًة أيضًا إلى فرش القسم وتأسيسه بالكامل.
ومن جانبه أكَّد سفير الصين على استمراريَّة التعاون مع جامعة الأزهر، خاصَّة خلال المرحلة القادمة، مُشيرًا إلى أنَّه بصدد مخاطبة الجامعات الصينية بهدف توفير منح دراسية لاستكمال الدراسات العُليا ماجستير ودكتوراه في كُبرى الجامعات الصينيَّة، إضافةً إلى التوسُّع في افتتاح أقسام اللغة الصينية في فُروع الجامعة بالأقاليم.
وثمَّن السفير الصيني التعاون مع جامعة الأزهر، واصفًا إيَّاه بالمثمر والبنَّاء، خاصَّة وأنَّ تلك الجامعة هي أقدم جامعة على وجه الأرض، بل وأعرق جامعة أيضًا.
وقد حضر الاحتفالية لفيفٌ من أعضاء هيئة التدريس بكليَّة اللغات والترجمة والعديد من الطلاب.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 18, 2013 8:35 am


جزر المالديف تطلب الدعم من جامعة الأزهر

أكَّدت الدكتورة أمينة علي، وزيرة التعليم العالي بجزر المالديف، أنَّ الأزهر الشريف كعبة العلم في العالم الإسلامي.
وأوضحت أنَّ الأزهر الشريف هو المرجعية الوحيدة للمسلمين في جزر المالديف، وأنَّ النهضة التي تشهدُها جزر المالديف حاليًّا مستمدَّة من الأزهر ومنهجه الإصلاحي عبر القرون.
جاء ذلك خلال لقاء الدكتور أمينة علي برئيس جامعة الأزهر الدكتور أسامة العبد.
وأشارت الوزيرة إلى أنَّ للأزهر بصمة واضحة في شتَّى المجالات، حتى أنَّ الرئيس مأمون عبد القيوم، أحد خرِّيجي جامعة الأزهر من كلية الشريعة والقانون، وهو الآن عضو بالرابطة العالميَّة لخرِّيجي الأزهر.
وطالبت الوزيرة بزيادة المنح والفرص الدراسية لطلاب المالديف، في كافَّة كليات الجامعة، مشيرةً إلى أنَّ خريجي الأزهر عليهم إقبال كبير من كافَّة قطاعات الدولة.
من جانبه رحَّب الدكتور أسامة العبد، باتِّساع رقعة التعاون بين الجامعة وجزر المالديف، مشيرًا إلى أنَّ مؤسسة الأزهر الشريف برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيِّب لا تألو جهدًا في سبيل توفير المنح الدراسية لجميع أبناء العالم الإسلامي، لافتًا إلى أنَّه وفي إطار رسالة جامعة الأزهر فقد قُمنا بتأسيس كليَّة للشريعة والقانون بالمالديف، إضافةً إلى تأسيس معاهد أزهرية هناك
وأضاف: استكمالاً لرسالة الأزهر فإننا نُرحِّب بجميع أوجُه التعاون بين الجانب المالديفي وجامعة الأزهر.
وفي نهاية اللقاء قام الدكتور أسامة العبد بمنْح الوزيرة درعَ الجامعة في حضور الدكتور إبراهيم الهدهد، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور توفيق نور الدين، نائب الدراسات العليا والبحوث، والدكتور أحمد حسني، نائب رئيس الجامعة للوجه البحري، ومحمود شعيب، أمين عام الجامعة، ومجدي أبو سكين، مدير عام العلاقات العلمية والثقافية.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 18, 2013 8:45 am


سبعون سفيرا أزهريا لنشر الفكر الوسطي وتقويم الإنحراف الإعلامي

احتفلت الرابطة العالمية لخريجي الأزهر بتأهيل دفعة جديدة من سفراء الأزهر ليكونوا كتيبة دفاع ضد الإنجراف السياسى والانحراف الإعلامى.
وبهذه المناسبة أكَّد الدكتور عبدالفضيل القوصي، عضو هيئة كبار العلماء ونائب رئيس مجلس إدارة الرابطة، أنَّ مشروع سُفَراء الأزهر انطلق لدعم التواصُل مع المتردِّدين على الرابطة من شتَّى بقاع الأرض، واستكمال أنشطتها الثقافية بما يتناسَبُ مع احتياجات الطلبة والخرِّيجين وأعضاء هيئة التدريس بجامعة الأزهر، وترسيخ فِكرة وسطيَّة الإسلام وآداب الحوار مع المخالف، واستهدافًا لمشروع يهدف إلى أزهري مثقَّف قادر على التحاور مع الآخَر.
وقال أسامة ياسين، نائب رئيس مجلس إدارة الرابطة العالمية لخرِّيجي الأزهر: إنَّ المشروع يهدفُ إلى التركيز على مفهوم ومبادئ السياسة الشرعية، وتأهيل الدارسين على كيفيَّة التعامُل مع كافَّة وسائل الإعلام المختلفة.
وأشار ياسين إلى أنَّه تمَّ عقد دورات تدريبية للمُشاركين في مجالات السياسة والشرع والإعلام؛ حيث شارك فيها سبعون متدربًا، (15 وافدًا - 15 طالبًا وطالبة - 40 من معاوني أعضاء هيئة التدريس)، وحاضَر بها كبار علماء وأساتذة الأزهر المختصِّين بالسياسة الشرعية والإعلام.
وأوضح رئيس مجلس إدارة الرابطة أنَّ هذا النشاط هو مشروع المستقبل الفعلي للأزهر؛ حيث يُعقَد برعاية الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ورئيس مجلس إدارة الرابطة، ضِمن الأنشطة العديدة التي تقوم بها الرابطة لتلبية احتياجات الأزهريين وتدعيم نشاطهم التثقيفي والتعليمى؛ ليكونوا قادرين على تمثيل الأزهر الشريف تمثيلاً مُشرِّفًا على الجانبين المحلي والعالمي، بنشرِهم للفكر الوسطي، وتفنيدهم للأفكار المتشدِّدة التي تحدث الفتن في شتَّى بِقاع الأرض وتقديمهم للبرامج والحوارات الإعلاميَّة الصادقة التي تبتعد عن الإثارة والتحيُّز.
ولفت ياسين إلى أنَّ الدورة استغرقت شهرًا كاملاً وتضمَّنت مبادرتين: الأولى "ثقِّف نفسك"، وتهدف إلى قراءة كتاب تراثي وتلخيصه بما يتماشى مع العصر وعرضه عرضًا جيدًا، والثانية "عرِّفني ببلدك"، يقوم فيها الوافدون بالتعريف بأهمِّ العادات والتقاليد في بلادهم، وأكثر البرامج التليفزيونية المؤثِّرة وتحظى بمشاهدة كبيرة، إضافةً إلى ورش عمل في كيفيَّة الدعاية، وإعداد التقارير الإعلامية.
وأوضح حسام شاكر، المعيد بكلية الإعلام وأحد السفراء، أنَّه استفاد من الدورات بالتعرُّف على الوافدين وثقافاتهم عن قُرب، وتدرَّب على كيفيَّة التعامل مع الدوائر المعرفية والإعلامية بكفاءةٍ، وتعلم كثيرًا عن مبادئ السياسة الشرعيَّة والحِسبة في الإسلام، مُشيرًا إلى أنَّ الدورة شملت التدريب على اللقاءات الإعلامية وأشكال البرامج الحواريَّة، قوالب البرامج الإذاعيَّة، التعريف بأسس وقواعد التعامُل مع وسائل الإعلام، وكذا فن الإلقاء والتأثير في الآخَرين من خلال التعرُّف على قواعد الإلقاء ومخارج الحروف وقراءة لغة الجسَد، بالإضافة إلى فنِّ التعامل مع الكاميرا، وكيفية إعداد تقارير إعلامية متميزة، فضلاً عن محاضرات في مفهوم الاعلام ومنابعه الإسلامية، وأهميَّة الإعلام الرقمي، وكيفيَّة التعامل معه وإستراتيجيات الحوار، التفاوض الناجح، القيادة الإعلامية، قواعد الإخراج التليفزيوني.
وضمَّت الدورات التدريبيَّة نخبة متميِّزة من المحاضرين والمدرِّبين؛ مثل: الدكتور محمد كمال إمام، أستاذ أصول الفقه بجامعة الأزهر، والدكتور سيف الدين عبد الفتاح، أستاذ السياسة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، والدكتور عماد الدين شاهين، أستاذ السياسة بالجامعة الأمريكية، والدكتور عصام أنس الزفتاوي، أمين الفتوى الإلكترونية بدار الإفتاء المصرية، والدكتور أشرف سعد الأزهري، عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والدكتور أسامة السيد الأزهري، المشرف العام على مكتب رسالة الأزهر، والدكتور أحمد سمير، عضو هيئة تدريس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة الأزهر، والدكتور محمد هاشم، عضو هيئة تدريس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة الأزهر بنين، والدكتوره أماني عبد الرؤوف، مدرس الإذاعة والتليفزيون بإعلام بنات الأزهر، والإعلامي وسام فؤاد، والإعلامي نادر جلال، ومدرب التنمية البشرية مصطفى عزب، قائد فريق إشراقة، والمدربة شهيرة الجيار، خبير واستشارى تنمية الموارد البشرية وإدارة التغيير.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 18, 2013 8:52 am


الإمام الأكبر: تَتبُع رخص المذاهب واعتماد الفتاوى الشاذة منهج خاطئ

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بمكتبه بالمشيخة، الدكتور سعد الدين الهلالي، رئيس قسم الفقه المقارن بجامعة الأزهر، وجرى الحديث مطولًا عن مقام الفتوى وأهميتها في حياة المسلم.
وقد تحدث الإمام الأكبر عن واقع الفتوى وبيَّن خطرها في الدين ، وأوضح أن علماء الأمة وضعوا لها ضوابط وقواعد وآداب، وأوجبوا على المفتين مراعاتها عند القيام بالنظر في النوازل والمستجدات، رعاية لمقام الفتوى العالي من الشريعة، وإحاطة له بسياج الحماية من عبث الجهلة والأدعياء.
وأضاف: هناك فرق بين فقه التيسير -في الشريعة- المبني على اليُسْر ورفع الحرج، والمنضبط بضوابط المعقول والمنقول، وبين منهج المبالغة والغلو في التساهل والتيسير واتباع الرخص وشواذ الآراء.
وتابع : فلا ينبغي للمفتي – تحت ضغط الواقع – أن يضحي بالثوابت والمسلمات، أو يتنازل عن الأصول والقطعيات بالتماس التخريجات والتأويلات التي لا تشهد لها أصول الشريعة ومقاصدها.
كما أشار فضيلته إلى أن الرخص الشرعية الثابتة بالقرآن والسنة لا بأس بالعمل بها لقول النبي ﷺ في الحديث الصحيح : "إن الله يحب أن تؤتى رخصه كما يحب أن تؤتى عزائمه".
ولكن تتبع رخص المذاهب واعتماد الفتاوى الشاذة منهج خاطئ، ولا يصح الترويج للأقوال الضعيفة، والشاذة، والمرجوحة، والمبثوثة في كتب التراث، وطرحها على الجمهور، لأنه تَنَكُّبٌ لمنهج أهل السنة والجماعة الذين أجمعوا على ترك العمل بالأقوال الشاذة.
وحول الفتوى المنسوبة للأحناف في مسألة المسكر، قال الإمام: إن الفتوى في مذهب السادة الأحناف على مر العصور هي اتفاق علماء الأمة وإجماعهم على العمل بالحديث الصحيح : "ما أسكر كثيره فقليله حرام" ، والقول الراجح عند السادة الحنفية موافق لجمهور الأمة، وقد تقرر – كما هو معلوم عند أهل العلم- في مذهب السادة الحنفية أن اتباع المرجوح لا يجوز في الفتوى أو القضاء أو العمل.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 25, 2013 6:17 pm

نقابة الأطباء تكرم شيخ الأزهر لجهوده المضنية في خدمة الإسلام والمسلمين
كرَّمت النقابة العامة للأطباء في احتفاليةٍ كُبرى نظَّمتها بمناسبة يوم الطبيب فضيلةَ الإمام الأكبر د. أحمد محمد الطيب، شيخ الأزهر، على جُهوده في خِدمة الإسلام والمسلمين.
صرَّح بذلك الدكتور محمد خيري عبد الدايم، نقيب أطبَّاء مصر، الذي أوضح أنَّ تكريم فضيلة الإمام يأتي في إطار تكريم شخصيَّة وطنيَّة قدَّمت وما زالت تُقدِّم لمصر الكثير والكثير، إضافةً لجهود مضنية تُبذَل في الداخل والخارج من خلال بعثات أزهرية تُنير كافَّة أرجاء الأرض.
وأضاف نقيب الأطبَّاء: أنَّ مؤسسة الأزهر لها دورٌ رائد في جمع كافَّة أطياف المجتمع وقت الأزمات، مشيرًا إلى أنَّ القطاع الطبي بجامعة الأزهر يخرج أجيالاً من الحكماء في مجالات الطب المختلفة.
وقال عبد الدايم: إنَّه تمَّ تكريم شخصيَّات أخرى قدَّمت نموذجًا للعطاء والالتزام، وهم الدكتورة سيدة جعفر، أستاذ الطفيليات بكلية طب بنات الأزهر بالقاهرة ووكيل الكلية السابقة، والدكتورة مُنى عبد الرؤوف، أستاذ ورئيس قسم الباطنة العامة بمستشفى الزهراء الجامعي التابع لطب بنات الأزهر، كما كرمت أيضًا الدكتورة زينب عدوي، مدرس الأمراض الصدرية بمستشفى الزهراء الجامعي.
ويأتي هذا التكريم بِناءً على ما قدَّمَه هؤلاء الأطبَّاء في سبيل النُّهوض برسالتهم الأساسية، والمتمثِّلة في خِدمة المرضى المتردِّدين على تلك المستشفيات.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 25, 2013 6:20 pm

الأزهر: لا نشرف على أي مكان لتعليم اللغة العربية باستثناء مركز الشيخ زايد
نفى المكتب الإعلامي للأزهر الشريف تبعية أى من المراكز التعليمية لتدريس بعض العلوم العربية والشرعية لغير الناطقين بالعربية والتي تدَّعي أنها تعمل تحت إشراف الأزهر الشريف.
ونبه بيان من المركز الإعلامي للأزهر الشريف جموع الطلاب الذين يرتادون هذه المراكز بأنها غير تابعة له لا في المناهج ولا التدريس ولا الإدارة، معلنًا عدم مسئوليته عن الشهادات التي تصدرها هذه المراكز.
وأوضح المركز أن للأزهر الشريف مركز واحدٌ فقط، هو مركز الشيخ زايد لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ، بمقر جامعة الأزهر بمدينة نصر بالقاهرة، مؤكدًا حرصه الشديد على نقل أمانة العلم والمعرفة لطلابه من كافة مشارق الأرض ومغاربها، وبخاصة لغير الناطقين بالعربية عن طريق جامعته العريقة، وكذا مركز الأزهر لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها التابع للرابطة العالمية لخريجي الأزهر الشريف، والذي يخضع للإشراف الكامل من الأزهر.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الإثنين مارس 25, 2013 6:22 pm

الإمام الأكبر: مستعدون لإبداء الرأى في قانون الصكوك لو عرض علينا
صرح الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر أن الأزهر لم ولن يقصِّر في بيان الحكم الشرعي في مسألة قانون الصكوك أو أى مسألة تطرح عليه، مؤكدا أن الاجتهاد في القضايا المستجدة، وبيان الحكم الشرعي لها من لوازم الشريعة الإسلامية، وصلاحيتها لكل زمان ومكان.
وشدد فضيلته على أن الأزهر مستعدٌ إذا ما أحيل إليه القانون من طريق رسمي أن ينظر فيه ليكمِّل رؤى الغير ويسدّ ما عساه أن يكون فيه من خلل، ويجيزه إذا كان مبرأً من العيوب.
جاء ذلك خلال لقاء فضيلة الإمام ظهر اليوم الاثنين 25 مارس بوفد من حزب النور على رأسه الدكتور عبد الله بدران، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب.
وقال الطيب خلال اللقاء: نحن لا نستطيع كأزهر إلزام مجلس الشورى بعرض قانون الصكوك على هيئة كبار العلماء و خاصة بعد ما تم إقراره، والقانون الآن بين يدي فخامة الرئيس، وله الحرية في اتخاذ ما يراه مناسبًا، وأضاف إن موقفنا هذا واضح أشد الوضوح، فلسنا في دولة دينية بالمفهوم الغربي، ولسنا دولة ولاية الفقيه، إذ الأزهر يعارض أشد المعارضة دولة ولاية الفقيه، والإسلام لا يعرف هذه الصور الثيوقراطية من الحكم الديني كما هو معروف في العصور الوسطى في الغرب .
من جانبه قال الدكتور عبد الله بدران : إن الهيئة البرلمانية لحزب النور قد قدمت التماسًا لرئيس الجمهورية تطلب فيه إعادة القانون لعرضه على هيئة كبار العلماء .
وأضاف: إن حزب النور متمسك بعرض كل القوانين على هيئة كبار العلماء، مثمنين جهود الإمام الأكبر، والهيئة في الدفاع عن أهل السنة و الجماعة ضد أي مخالف.
وأدان الطيب خلال اللقاء مظاهر العنف البغيضة في شوارع ومدن مصر، ومن تعدٍ على المقدسات والمساجد والأنفس المعصومة، وكذلك ما نراه على شاشات التلفاز من افتئات على الدولة و القانون، وقال: أريد أن تسمعوها مني صريحة: إذا كنا سنفشل في صنع السلام فيما بيننا ونحن نحمل عناوين إسلامية، فأين سيوجد السلام؟
وتطرق الحوار لعدة قضايا، منها قضية فيديو الدكتور ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية، وما قيل فيه من اتهامات بحق الأزهر، حيث قال فضيلة الإمام لقد آلمني كثيرًا ما شاهدته في هذا الفيديو من افتئات، وخاصة أنني كنت أعتقد أن الأزهر على علاقة طيبة بالدكتور برهامي، وقد زارنا في المشيخة، وكان ودودًا جدًا، وقد أثار في كلمته أشياء هو أول من يعلم حقيقتها.
و أضاف فضيلته إنني مازالت مصرًا على أن شيخ الأزهر يجب أن يكون سنه من الستين إلى السبعين،ولكن علماء الأزهر رفضوا هذا الاقتراح الذي مازلت مصرًا عليه، وأرجو أن يهديهم الله للأخذ بهذا الرأي الذي يناسب الأزهر بصفته منارة للإسلام والمسلمين، ويحتاج دائمًا إلى شيخٍ معطاءٍ قادرٍ على العمل المتواصل.
وكان فضيلة الإمام الأكبر قد رحَّب بالوفد قائلًا: إن الأزهر الشريف بيت الأمة المصرية، وهو يفتح أبوابه – كعادته – لكل المصريين، ولا شك أن هناك كثيرًا من علامات الاستفهام التي تحتاج إلى التفكير والتأمل والبحث والتحليل، وذلك بامتلاك القدرة على فهم الواقع وتحديد مواطن الخلل ودقة التعامل معه في ضوء الإمكانات المتوفرة، والظروف المحيطة، فلا مجال لرفع شعار "ليس في الإمكان أفضل مما كان" فهذا عجزٌ معيبٌ، وتكريسٌ للأمراض والعلل.
لقطات من اللقاء:
قام المهندس عبد المنعم الشحات المتحدث باسم الدعوة السلفية، بتقبيل رأس ويد شيخ الأزهر، معتذرًا له عن اتهامات بعض الدعاة السلفيين في حقه وحق الأزهر، وقَبَل الإمام الأكبر اعتذاره قائلًا : إن همومنا واحدة ، وينبغي أن تصرف الجهود إلى ما فيه صلاح مصر وأهلها.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الأحد أبريل 07, 2013 5:46 pm

الإمام الأكبر: مُصرٌّون على القيام بدورنا تجاه مصر والأمة في هذه المرحلة الصعبة
أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف، أن الأزهر الشريف يقوم بدوره، ويتحمّل مسئولياته تجاه مصر والأمتين العربية والإسلامية في هذه المرحلة الفارقة التي تمر بها، وأضاف فضيلته: إننا متشبثون بإسلامنا ومصريتنا وعروبتنا.
جاء ذلك خلال استقبال فضيلة الإمام للدكتور حمد بن عبد العزيز الكواري، وزير الثقافة والفنون والتراث القطري ظهر اليوم الثلاثاء 21 من جمادى الاول 1434 هجرية الموافق 2 ابريل 2013 م ، الذي أشاد من جانبه بالأزهر وتصريحاته ومواقفه في الشهور الأخيرة؛ والذي يمثل مفخرة للمسلمين والعرب كلهم.
وأضاف الكواري: أعتبر أنه من حسن حظ الأزهر والمسلمين أن يكون على رأسه الدكتور الطيب؛ فمصر إذا ارتفعت ارتفع العرب، وما حدث من تراجع للعرب في السنوات الأخيرة كان سببه تراجع الدور المصري، فمصر سبب عزتنا على مدار التاريخ.
وقد أشاد الوزير القطري بوثائق الأزهر التي أصدرها في إطار وضع الثوابت للمجتمع المصري خاصة، والإسلامي عامة، معربًا عن ثقته في العلاقات الوطيدة بين البلدين، وضرورة توثيقها في الفترة الحالية.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الأحد أبريل 07, 2013 5:48 pm

بيان الأزهر بشأن الخَرق الصهيوني لاتفاق التهدئة مع الفلسطينيين
يدين الأزهر الشريف وقياداته الهجمات الصهيونية على قطاع غزة، والتي شنَّتها الطائرات الصهيونية مساء أمس الثلاثاء.
ويستنكر الأزهر كذلك سوء معاملة الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في السجون الصهيونية، والتي كان آخرها وفاة المعتقل الفلسطيني/ ميسرة أبو حمدية – رحمه الله- والذي قضى نتيجة الإهمال الطبي من سلطات الاحتلال.
والأزهر الشريف إذ يدين كل الممارسات الصهيونية المتغطرسة ضد الشعب الفلسطيني الأعزل فإنه يستنهض هممَ قادةِ وشعوبِ العالَمينِ العربي والإسلامي للوقوف إلى جانب إخوانهم الفلسطينيين، كما يناشد المؤسسات الدولية أن تضطلع بدورها في تجريم الخَرق المتكرر من الجانب الصهيوني لكافة الاتفاقات الباعثة على التهدئة بين الطرفين حقنًا للدماء، وصونًا للكرامة الإنسانية، واحترامًا لمشاعر مئات الملايين من المسلمين وأحرار العالم.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الأحد أبريل 07, 2013 5:54 pm

بيان الأزهر بشأن وفاة 13 طفلًا في حريق مدرسة إسلامية ببورما
ينظر الأزهر الشريف وقياداته بقلقٍ بالغٍ ما ورد إليه من أنباء عن مقتل 13 طفلاً اختناقًا في حريق شبَّ بعنبر النوم لمدرسة إسلامية مجاورة لمسجد في حي بوسط يانجون ببورما، وذلك في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، والذي يُتوقع أنه يأتي ضمن موجة من أعمال العنف الممنهج ضد مسلمي إقليم ميانمار ذي الأغلبية البوذية.
والأزهر الشريف إذ يشاطر أسر الضحايا الأحزان في هذا المصاب الجلل محتسبًا لهم شهداء عند الله، فإنه يدعو السلطات هناك إلى فتح تحقيق عاجل وجاد للوقوف على أسباب الحادث وملابساته، كما يناشد الأزهر منظمات حقوق الإنسان الدولية وكل أحرار العالم بمد يد العون للشعب البورمي، داعيًا إلى احترام حقوق الأقليات، ومراعاة مشاعر الإنسانية.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الأحد أبريل 07, 2013 5:58 pm

الإمام الأكبر يدعو محبي الأزهر إلى العمل بدل المسيرات والتظاهر
قدم فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر كلَّ المصريين – مسلمين ومسيحيين – الذين أعربوا عن حبِّهم وتقديرهم للأزهر الشريف بخروجهم في مظاهرات تأييد لاستقلالية الأزهر الشريف، ودعما لفضيلة الإمام.
ودعا الطيب الجميع إلى ترجمة وتحقيق هذا الحب في الواقع؛ بالعمل الجاد المخلص، كلٌّ في موقعه، وأن ينتقلوا من وقفات التأييد والتظاهر والمسيرات إلى التعاون والوحدة؛ حتى يتحققَ لمصر الاستقرار والتقدم والريادة المنشودة.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الثلاثاء أبريل 30, 2013 11:02 am

نصير: التطورات في مصر وإفريقيا تستوجب التعاون بين المسلمين في القارة السمراء
أشار الدكتور محمد مهنا مستشار شيخ الأزهر للشئون الخارجية إلى التحديات التي تواجه الأزهر داخليًا وخارجيًا في مواجهة حملات التطرف من جانب بعض ذوي الانتماءات الدينية المختلفة، مقترحًا أن يضاف إلى هذا الاجتماع الثنائي الخارجية المصرية في اجتماع آخر لبحث أوجه التعاون لتكون أكثر فاعلية.
جاء ذلك خلال لقاء الدكتور المستشار التعليمي لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور عبدالدايم نصير والدكتور محمد مهنا، مستشار شيخ الأزهر للشئون الخارجية، بوفد نيجيري برئاسة أيوبا ماركوس كادافا، الوزير المفوض بالسفارة النيجيرية بالقاهرة، والذي ضم عضوين من المجلس الوطني للدراسات العربية والإسلامية بنيجيريا.
ومن جانبه أكّد الدكتور عبد الدايم نصير أن التطورات التي تحدث في مصر وإفريقيا تستوجب الجلوس معًا، حتى نحدد مسار التعاون بين المسلمين في القارة الإفريقية، وبخاصة بين مصر ونيجيريا الدولتين الأكبر والأهم في القارة، مشيرًا إلى أن العالم الإسلامي يحتاج إلى الفكر الوسطي ليواجه به حملات التشويه من الأعداء ومن بعض التيارات المتشددة من المسلمين، وأن الأزهر هو قلعة الوسطية الإسلامية في العالم، ومن أولوياته القيام بهذا الدور، كما أكّد أن فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر يبارك ويدعم كل تعاون يسير في طريق جمع المسلمين وتوحيدهم من أجل تقدم حقيقي يساهم في إثراء الحضارة العالمية.
ومن جهته عرض الوفد النيجيري للعلاقات التاريخية بين الأزهر ونيجيريا، والتي تأتي منذ فترة الستينات حيث تم بالتعاون مع الأزهر تأسيس المجلس الوطني للدراسات العربية الإسلامية ، وكانت هناك زيارات أثناء تولي الإمام الأكبر جاد الحق لمشيخة الأزهر، مؤكدًا أن أولوياتهم في العلاقة مع الأزهر الآن تتركز في بحث المعوقات التي تواجه الطلاب النيجيريين في دراستهم بالأزهر، وزيادة عدد المنح لطلاب نيجيريا، والنظر في الاعتراف بشهادات المجلس الوطني التي تعدل الشهادة الثانوية الأزهرية في مصر، إضافة إلى التعاون في مجالات تدريب المعلمين وتأهيلهم.
كما أكدوا رغبتهم في بحث أوجه التعاون المشترك بين الأزهر والمجلس الوطني للعلوم العربية والإسلامية هناك في مجال تدريب الأئمة والوعاظ، وعمل ورش عمل وتدريبات مشتركة تهدف إلى تنمية مهارات المعلمين والأئمة في نيجيريا

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الثلاثاء أبريل 30, 2013 11:04 am

الأزهر الشريف يستنكر الاعتداء على المعتصمين في العراق
يستنكر الأزهر الشريف بشدة الاعتداء على المعتصمين السلميين في مدينة الحويجة بعراق العروبة والإسلام، حيث تم الاعتداء على المعتصمين السلميين وقتل وإصابة العديد منهم.
والأزهر الشريف إذ يعتبر التظاهر والاعتصام السلميين حقًا مشروعًا كَفَلَتْهُ الشريعة والقوانين الحديثة، فإنه يدعو السلطات العراقية إلى اتباع منهج الحوار بين مختلف الطوائف والفئات لتحقيق المطالب المشروعة للمتظاهرين والمعتصمين في الساحات والميادين، والعمل على تأكيد وحدة النسيج الوطني في العراق، والبعد عن كل ما يثير الفتن الطائفية أو العرقية.

خادمة الحبيب المصطفى

عدد المساهمات : 658
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

رد: منارة الإسلام (الأزهر الشريف)

مُساهمة من طرف خادمة الحبيب المصطفى في الثلاثاء أبريل 30, 2013 11:06 am

مستشار شيخ الأزهر للحوار: بيت العائلة ليس مجلسًا عرفيًا، ولا بديلاً عن القانون
عقدت لجنة الأسرة ببيت العائلة اجتماعًا اليوم الاثنين الموافق 29/4/2013 بمقر مشيخة الأزهر، برئاسة الدكتور/ محمود عزب، مستشار شيخ الأزهر للحوار، والدكتورة/ أميمة إدريس ، مقررة اللجنة، حيث ناقش الاجتماع عددًا من المقترحات لتطوير آلية العمل باللجنة، أهمها: نبذ التطرف والعنف، والتواصل مع لجان بيت العائلة، والوصول لآلية البحث عن أسباب ومشاكل العنف في المجتمع المصري، ونشر ثقافة التنوع والحوار وآدابه، والقيم المشتركة والتعايش الذي عرفت به مصر طوال تاريخها، وتأكيد قيم المواطنة.
وقد أكد الدكتور/ محمود عزب أن بيت العائلة بدأ يتوسع في أنشطته، وأن فروعه بالأقاليم بدأت تتزايد ، وأبرزها فرع أسيوط ودمياط، وهناك طلبات عدة لإنشاء أفرع لبيت العائلة بعدة محافظات، في مقدمتها الأقصر والمنيا وملوي.
ونوّه الدكتور/ عزب إلى أن أول بيت للعائلة في الجامعة سيتم افتتاحه غدًا بجامعة بنها، وهي خطوة مهمة ؛ لأن معظم أعضائه من شباب الجامعة، مؤكدًا أن مفهوم بيت العائلة ليس مجلسًا عرفيًا ، ولا بديلاً عن القانون، وأن تدخله في الأحداث غالبًا ما يكون بهدف محاصرة النار قبل توسعها، ومساعدة مؤسسات الدولة في هذا المجال، وكذا معالجة بعض القضايا التي تخص أبناء مصر مسلميها ومسيحييها في التركيز على وحدة الأمة وتماسكها، مشددًا أن قناة الأزهر في طريقها للانطلاق قريبًا، لترسي قواعد المنهج الوسطي الأزهري.

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 12:51 pm